رئيس "أم القرى للتنمية والإعمار": طرح الشركة للاكتتاب بعد الانت

  • رئيس "أم القرى للتنمية والإعمار": طرح الشركة للاكتتاب بعد الانتهاء من البنية التحتية لمشروع طريق الملك عبد العزيز بمكة

    كشف ياسر أبو عتيق الرئيس التنفيذي لشركة "أم القرى للتنمية والاعمار"، عن طرح الشركة للاكتتاب العام في بعد الانتهاء من إنجاز البنية التحتية لمشروع طريق الملك عبد العزيز بمكة.

    وأوضح خلال لقائه في برنامج بموضوعية على قناة "سي إن بي سي عربية"، أن جزء من عقد تأسيس الشركة في الأمر الملكي تضمن طرحها للاكتتاب ولم تحدد النسبة بعد، مبينا أن الملاك يفضلون إبعاد المستثمرين عن تعقيدات البنية التحتية.

     

     

    وأوضح أنه عند اكتمال البينة التحتية والعناصر القانونية للمشروع سيتم الطرح، مبينا أنه من الأفضل طرح الشركة عندما يصبح هناك عوائد.  

     

    وأضاف أن الشركة قد أنجزت 45 % من البنية التحتية للمشروع حتى نهاية عام 2019، وأن المشروع سيرى النور في نهاية 2021، واكتمال المباني في 2023.

     

    وتوقع إنجاز المشروع بشكل كامل خلال الـ15-20 سنة المقبلة، مشيرا إلى أن المشروع سيوفر أكثر من 40 ألف غرفة فندقية و10 آلاف وحدة سكنية.

     

    وأوضح أن مشروع طريق الملك عبد العزيز بمكة هو المشروع الوحيد للشركة حالياً، وستقوم الشركة بإدارته كاملا وستتعاقد مع شركات أخرى إذا استدعت الحاجة ذلك، مؤكدا أن المشروع سيغير نمط حياة أهل مكة وزوارها.

     

    وأضاف أن المشروع سيعمل على خلق بيئة استثمارية للمطورين المحليين والمستثمرين الأجانب.

     

    وحسب البيانات المتوفرة في "أرقام"، أرست شركة أم القرى للتنمية والإعمار، في نهاية مارس 2015، عقد تنفيذ مشروع طريق الملك عبدالعزيز على شركة نسما وشركاهم بقيمة بلغت 6.7 مليار ريال.

     

    وتأسست "أم القرى للتنمية والإعمار" في عام 2012 كشركة مساهمة مقفلة، ويتمثل نشاطها في تطوير وتعمير طريق الملك عبد العزيز بمكة المكرمة وامتلاك العقارات بالمنطقة وتطويرها إلى قطع تنظيمية وإدارتها واستثمارها وبيعها وتأجيرها وامتلاك قطع الأراضي لتطويرها عمرانياً والقيام بكافة الأعمال اللازمة للإنشاء والتعمير والصيانة وأعمال الهدم والمسح الخاصة بها.

     

    ويعد مشروع طريق الملك عبدالعزيز من أضخم مشاريع التطوير الكبرى بمكة المكرمة ويمتد على طريق الملك عبدالعزيز من حد الدوار الغربي عند تقاطع الطريق الدائري الثالث مع طريق جدة السريع وحتى يتقاطع شرقا مع الطريق الدائري الأول عند سفح جبل عمر بطول 3500 متر ثم يخترق الطريق جبل عمر بمسار خاص بالمشاة فقط حتى ساحة الحرم الشريف بعرض 32 مترا ويبدأ عرض المشروع من الحد الجنوبي لطريق أم القرى ويمتد جنوبا بعمق متوسط يصل إلى 500 متر ليغطى مساحة من المساكن العشوائية تقدر بـ 345 هكتارا بالإضافة لمساحة الدوار الغربي المقترح تخصيصه كمواقف عامة للسيارات.