أرامكو تحصد الفئة الذهبية للتصنيع بجائزة الشيخ خليفة للامتياز

  • أرامكو تحصد الفئة الذهبية للتصنيع بجائزة الشيخ خليفة للامتياز

    أعلنت شركة أرامكو السعودية، أكبر شركات النفط في العالم، حصد إدارة تجزئة سوائل الغاز الطبيعي في ينبع على الفئة الذهبية لجائزة الشيخ خليفة للامتياز لعام 2019 في قطاع التصنيع.

    وتم الإعلان عن الفائزين بجائزة الشيخ خليفة للامتياز لعام 2019، الأربعاء، في دورتها الحالية بأبوظبي، تحت رعاية الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وحضور الشيخ حامد بن زايد آل نهيان عضو المجلس التنفيذي .

    تسلّم الجائزة عن أرامكو السعودية المهندس سليمان البرقان، نائب الرئيس للتكرير وتجزئة سوائل الغاز الطبيعي، والمهندس محمد الغامدي ومدير إدارة تجزئة سوائل الغاز الطبيعي في ينبع.

    وأوضحت أرامكو السعودية أن هذا التتويج بهذه الجائزة يمثل نجاحا للشركة في غرس ثقافة التميّز والجودة بوصفها إحدى قيمها الأساسية، وتأكيدا للمستويات العالية من الكفاءة لموظفي الشركة.

    بدوره قال المهندس سليمان البرقان إن الفوز بجائزة الشيخ خليفة للامتياز يمثل خطوة أخرى في مسيرة أرامكو السعودية نحو تحقيق رؤيتها بأن تصبح الشركة الرائدة والمتكاملة عالميا في مجال الطاقة والكيمائيات، ما ينعكس على الأداء التشغيلي لجميع مرافق الشركة.

    وأوضح أن إدارة تجزئة سوائل الغاز الطبيعي في ينبع حققت إنجازا مهما يُضاف إلى سجل الشركة، ويؤكد فاعلية نظمها في تحقيق أعلى مستويات الأداء والتميّز.

    وتابع "الشركة حريصة على إطلاق قدرات أبناء الوطن الذين يقودون مسيرتها بتفانٍ وكفاءة عالية، ما يؤكد جدارتهم بحصد مثل هذه الجوائز على كل المستويات الوطنية والإقليمية والدولية".

    من جانبه أشار المهندس الغامدي إلى أن مستقبل الشركات أصبح يعتمد على مدى قدرتها على تفعيل مجال الابتكار وتطبيق برامج التميز التشغيلي بفاعلية تُمكّنها من تحسين كفاءتها وزيادة موثوقيتها للبقاء والمنافسة على جميع الأصعدة.

    وأضاف أن الجائزة تُعد دليلا على إمكانات منسوبي المعمل وقدراتهم على تحقيق التميّز المستمر والسعي للأفضل في جميع المجالات.

    ونوه الغامدي بأن إدارة تجزئة سوائل الغاز الطبيعي في ينبع تسعى إلى تحقيق الريادة في التميز بجميع مجالات السلامة والتشغيل بحلول عام 2025 وما بعده.

    وتابع "كما أنها تعمل على استدامة الموثوقية في توفير منتجات عالية الجودة من الوقود والبتروكيمياويات ، والاستفادة من تطوير المواهب، واستمرار التميّز التشغيلي لتلبية احتياجات وتوقعات عملائها.

    واستطاعت إدارة تجزئة سوائل الغاز الطبيعي في ينبع تحقيق أعلى درجة في مؤشر التميّز التشغيلي لأرامكو السعودية في 2017، ومنذ ذلك الحين حافظت إدارة المعمل على مركزها الأول في مؤشر التميّز التشغيلي إلى وقتنا الحالي.

    وتمكّن جائزة الشيخ خليفة للتميّز الأفراد والشركات في دول الخليج من تحسين أدائهم وقدرتهم على التنافس وتحقيق مكانة عالمية لمجتمع الأعمال.

    كما تعمل الجائزة على توفير كل الدعم اللازم لمجتمع الأعمال الخليجي في سعيه لتحقيق التميز في الأعمال، من خلال الترويج لأفضل الممارسات الابتكارية العالمية في منهجيات التميز وتيسير تنفيذها كخارطة طريق تهدف إلى التحسين المستمر.

    والجمعة قالت أرامكو السعودية، في موقعها على الإنترنت، إنها ستعلن نتائج عام 2019 بأكمله في 16 مارس/آذار المقبل، وهو ما سيكون أول نتائج مالية لعملاق النفط بعد طرح الشركة للاكتتاب العام.

    وفي عام 2018، حققت الشركة العملاقة أرباحا صافية بلغت 111 مليار دولار، ما يجعلها الشركة الأكثر ربحية في العالم.

    وجمعت أرامكو 29.4 مليار دولار في طرحها العام الأولي الذي حطم الأرقام القياسية.

    وتواجه الشركة اختبارا رئيسيا في بداية أبريل/نيسان المقبل حين يكون بوسع المساهمين السعوديين بيع أسهمهم بعد تحصيل الحوافز البالغة 10%.

    وضمنت أرامكو للمساهمين أنها ستوزع أرباحا لا تقل عن 75 مليار دولار كل عام حتى عام 2024.